هل يحتاج رضيعي لزيارة أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال


هل يحتاج رضيعي لزيارة أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال

يهتم الآباء والأمهات بمراقبة طفلهم حديث الولادة والتأكد من سلامته ونموه الصحي بل وريما يذهبوا دورياً للطبيب للتأكد من نمائه وأن لا شيء يعطل نماءه.

فتمتلئ رحلة الأمهات والآباء بكثير من القلق والحذر في تعاملهم مع الرضيع ولربما طوال عامه الأول حيث تتابع الأسئلة عن حركة الرضيع كهل تأخر الرضيع في الالتفاف حول نفسه؟ أو هل تأخر للرضيع عن الحبو؟ وهل أتى أوان وقوف الرضيع؟ وهل يعيق حركة الرضيع مشكلة عضوية أم أنه طبيعي؟

فيأتي هنا دور المعرفة فالمعرفة تساعد في تحديد ما هو طبيعي وما هو مثير للقلق فرحلة نمو الرضيع طويلة ومليئة بمعالم نمائية كثيرة في عامه الأول. ومعاً سنتعلم سوياً إجابة سؤال أدق هل يحتاج رضيعي لزيارة أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال ؟

من هو أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال؟

فإذا ما كان أيا من الأم والأب يريد المعرفة أكثر عن حركة الرضيع فبالتأكيد سيجد إجابة سؤاله لدى خبير الحركةوالمتخصص بالجهاز الحركي للأطفال؛ أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال.

وقد يظن البعض أن العلاج الطبيعي للكبار فقط أو لمن يتعرض لحادث سواء كان كبيراً أو صغيرا، وما لا يعرفه البعض أن هنالك تخصص كامل بالعلاج الطبيعي للأطفال، فأخصائي العلاج الطبيعي للأطفال يفحص الطفل أياً كان عمره ليُقيم حركته إذا كان يُعاني من مشكلة ما أو مر بحادث، ثم يضع له خطة تأهيلية ليتابعاها سوياً؛ حتى يتمكن الطفل من الحركة كما ينبغي له أو كما تسمح له إمكاناته.

وهنا يظهر سؤال آخر ماذا يفعل أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال؟ وما علاقة أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال بالرضيع؟

 

ماذا يفعل أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال؟

يفحص (أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال) الرضيع أو الطفل حديث الولادة إذا ما أوصى الطبيب بذلك أوساور الأهل قلقاً خاص بتأخر حركة الرضيع عن باقي أقرانه من نفس العمر، فيقيم أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال حركة الرضيع، ويحدد ما إذا كان ينمو طبيعياً حسب معدلات نمو الأطفال المتعارف عليها بالكتب الطبية، أم يعاني من قصور بالحركة ويحتاج لبرنامج تأهيلي للعلاج الطبيعي.

كما يبرز دور أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال في معالجة الرضيع إذا ما شُخص الرضيع بإعاقة بدنية أو ذهنية ناتجةعن إصابة أثناء الولادة أو لمرض جيني.

فأخصائي العلاج الطبيعي للأطفال يُحدد ويعالج أي إعاقة أو مرض يؤثر على قدرة الرضيع الحركية وبهذا يعالج الأطفال اللذين يعانون من:

١.الشلل الدماغي.

٢.السنسنة المشقوقة.

٣.التوحد.ة

٤.إصابات دماغية ما بعد الحادثة.

٥.اضطرابات عصبية عضلية.

هل يحتاج رضيعي لزيارة أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال؟

لربما صار يلح عليكم الآن السؤال هل يحتاج رضيعي لزيارة أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال؟

فسنذكر بعض النقاط التي إذا ما لاحظت إحداها لدى رضيعك ننصحك بزيارة أخصائي العلاج الطبيعي للأطفال:

١.إذا لم يحقق الرضيع المعالم النمائية لعامه الأول بعد أن يتم عمر العام.

٢.إذا كلت يفضل الرضيع النوم على جانب واحد فقط لشهور أو يُميل رأسه لجاتب بعينه دائماً دون الجانب الآخر.

٣.إذا كان يعاني من وضعية جسدية ضعيفة.

٤.إذا كان لدى الرضيع مرونة عضلية زائدة أو العمس وكانت عضلاته متيبسة أكثر من اللازم.

٥.إذا كانت قدم الرضيع لا تتحمل وزنه بعمر ستة أشهر.

٦.إذا لم يزحف أو يقف بعمر السنة.

٧.إذا كان الرضيع يعاني من خلل بالتوازن أثناء الجلوس.

 

ويجب أن نتذكر أن هنالك فروق فردية بين الأطفال لذا نحن نتحدث عن ملاحظة دوام أحد هذه النقاط بعد إتمام الرضيع عامه الأول،أو إذا لم يتمكن من المشي بعد إتمامه عام ونصف.

 

 

فأما إذا كنت لازلت تشعر بالحيرة حول حالة رضيعك يمكنك سؤال طبيب طفلك أو استشارة مركز أركان للعلاج الطبيعب والتأهيل فلديه قسم خاص بالأطفال.

كتابة داليا محمود

 

refrences

 

https://www.birthinjuryguide.org/birth-injury/treatment/physical-therapy/

 

https://www.chop.edu/services/niicu-physical-therapy